a
منتديات قبيلة كنانة منتديات قبيلة كنانة منتديات قبيلة كنانة منتديات قبيلة كنانة
 

 

 

آخر 10 مشاركات
تراثيات قبيلة كنانة (الكاتـب : إبراهيم إسحق جمعه جدو - )           »          قبيلة كنانة بدارفور (الكاتـب : إبراهيم إسحق جمعه جدو - )           »          الأشراف آل فلاح (الفلاحي) (الكاتـب : الفلاحي - )           »          مشجرة قبيلة الفلحة وجدهم نجاع الفلاحي (الكاتـب : آل قطبي الحسني - آخر مشاركة : الفلاحي - )           »          اضف اسمك في شجرة منتدى قبيلة كنانه (الكاتـب : خلاف الغفاري - آخر مشاركة : محمد الشويلي - )           »          عشيرة الحنيطيين في الأردن (الكاتـب : راشد مرشد - )           »          `•.¸¸.•´´¯`••._.• (ياعيون الكون غُضّي بالنظر )`•.¸¸.•´´¯`••._.• (الكاتـب : بوح المشاعر - )           »          تسجيل مزاحم .. علي العضلي ! (ابيات وقصيده) (الكاتـب : علي العضلي - آخر مشاركة : ذيب الفلا - )           »          تستري ياعيون محبوبي (الكاتـب : الشاعر أحمد الهلالي - آخر مشاركة : ذيب الفلا - )           »          قصيدة دينيه . عساها تكون للجنه سبب لدخولنا فيها ، الشاعر يحيى الزنبحي (الكاتـب : يحيى الزنبحي - آخر مشاركة : ذيب الفلا - )


العودة   منتديات قبيلة كنانة > المنتديات العامة > الصحافة والإعلام
التسجيل مـكـتـبـة بـنـي كـنـانـة التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الصحافة والإعلام أخبار الصحف المحلية والعالمية ووسائل الإعلام

اعيدوا للحرمين روحانيتهاوهيبتهاورونقها

الصحافة والإعلام

اعيدوا للحرمين روحانيتهاوهيبتهاورونقها

عفوا ..مكة لأثرياء فقط مقال لكاتبة " حــدث " الدكتوره نوف المطيري تناقش فيه إرتفاع الأسعار الجنوني في السكن بجوار بيت الله الحرام وكيف سمحت الجهات المعنية للتجار ممارسة

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15-04-2012, 12:19 AM   رقم المشاركة: 1
عضو مشارك

الصورة الرمزية غرور سمراء

رقـم العضـوية 10458
تاريخ التسجيل Apr 2012
عدد المشاركات 193
القبيلة آل محمد
مكان الإقامة في قلب الهلال
المهنة ضايعه في حب الهلال
 
 
غرور سمراء غير متواجد حالياً

Ham اعيدوا للحرمين روحانيتهاوهيبتهاورونقها

عفوا ..مكة لأثرياء فقط مقال لكاتبة " حــدث " الدكتوره نوف المطيري تناقش فيه إرتفاع

الأسعار الجنوني في السكن بجوار بيت الله الحرام وكيف سمحت الجهات المعنية للتجار
ممارسة الجشع والطمع ضد ضيوف الرحمن

الرياض - حدث

إرتفاع أسعار السكن وغيره بشكل جنوني ومبالغ فيه في الأماكن المقدسة في مثل هذا الوقت من كل عام أمراً مؤسف يحتاج إلى النقاش وإعادة النظر من قبل الجهات المعنية , لكي لايحسب على بلدنا المملكة العربية السعودية مهد الحضارة ومحضن الرسالة التي كرست قيادتها الرشيدة طاقتها لخدمة ضيوف الرحمن , ورأس الهرم في الدولة لقب نفسه بخادم الحرمين الشريفين.
هذا الأمر تناولته كاتبة صحيفة "حدث" الدكتورة نوف علي المطيري , والتي نتشرف بإنضمامها لكوكبة الكتاب المميزين في الصحيفة بمقال تحت عنوان "عفوا ..مكة للأثرياء فقط" حيث جاء المقال بالنص التالي :-



قد تصبح هذه العبارة واقعا ولوحةً تزَين المنطقة المحيطة بالحرم المكي الشريف بعد أن أقيمت حوله ناطحات السحاب على أنقاض العشرات من الفنادق والشقق القديمة القريبة من الحرم .
لقد أصبحت منطقة الحرم ببناياتها الشامخة في السماء لا يسكنها سوى الأثرياء، إثر الارتفاع الجنوني لأسعار الغرف في المنطقة.
لقد بلغت أسعار السكن لليلة الواحدة في بعض الفنادق والشقق في بداية شهر رمضان أسعاراً خيالية لا تصدق ! مما دفع بالكثير من المعتمرين إلى الذهاب لجدة والطائف بعد إنهائهم لمناسك العمرة مباشرة للبحث عن مكان للإقامة. وهذا يحرمهم من البقاء داخل مكة والتمتع بأجوائها الروحانية أثناء الشهر الكريم ولو لأيام ، ويمنعهم من الإقامة بقرب المسجد الحرام يصلون ويعبدون الله فيه. ويضطر بعض المعتمرين للسكن في الحرم ينامون في ساحاته ويفترشون الممرات، ويأكلون به ولا يبرحونه لمكان أخر، بسبب غلاء السكن في المنطقة المحيطة به. ولهذا تأثيره على اكتظاظ المسجد وزيادة الزحام، كما له تأثيره على مستوى النظافة.

وإذا كان ارتفاع الأسعار قد حدث في بداية شهر رمضان المبارك فماذا سيكون عليه الحال بالعشر الأواخر من رمضان؟ فالكثيرون من الناس يتوقون إلى البقاء بجوار بيت الله، ليتمكنوا من الصلاة به والتزود بالعبادات في هذه الأيام الفضيلة. لذا فمن المتوقع أن ترتفع الأسعار أضعاف ما هي عليه في بداية الشهر قياسا بما حدث في بدايته. وهذا يشير إلى أن الجشع قد استفحل لدى تجار العقارات ويقتضي تدخل المسئولين لإيقاف هذه المهزلة وضبط الأسعار. إن مكة مكان للعبادة له قدسيته، فلا ينبغي تحويله إلى مكان لجني الأرباح الخيالية من القادمين إليه بغرض العبادة. وإن الدولة ينبغي ألا تسمح باستغلال القادمين إلى مكة من معتمرين وحجاج من قبل تجار لا هم لهم سوى مراكمة الملايين من الريالات.

وما يحدث الآن بمكة أمراً لا ينبغي السكوت عليه، فالتجار أطلقت يدهم ليعملوا ما يشاءوا دون رقيب أو حسيب. والتجار يهمهم تعظيم الأرباح ولا يقيمون اعتباراً لمن أين تأتيهم الأرباح، لا يهمهم إذا كانوا يأخذونها من عرق الفقراء وذوي الدخل المحدود، الذين يستدين بعضهم لتأدية العمرة في رمضان. وقد جعل هذا الارتفاع المسعور في الأسعار الكثيرين من الفقراء يحجمون عن أداء العمرة وزيارة مكة المكرمة في رمضان لعدم مقدرتهم على دفع تكاليف الإقامة الباهضة. وهكذا يتسبب ارتفاع الأسعار في حرمانهم من العمرة ومن قضاء شهر رمضان أو بعض منه في أجواء مكة الروحانية.
السؤال هو هل اصبحت تأدية العمرة وقضاء العشر الأواخر من رمضان في مكة امتيازا للأثرياء فقط لأنهم يمتلكون المال، ويستطيعون دفع الإيجارات المرتفعة بشكل جنوني؟

وإذا كان المواطنون يشتكون من ارتفاع أسعار السكن بالمنطقة القريبة من الحرم وأن هذه هي شكواهم في مجالسهم هذه الأيام، فكيف هو الحال لدى القادمين للعمرة من بلدان العالم الأخرى، خاصة من يأتون من دول فقيرة؟ فالكثير من المسلمين يأتون من بقاع بعيدة ومن مناطق نائية وغير ميسورة طمعا برؤية الكعبة المشرفة ولأداء العمرة في هذه الأيام المباركة، خاصة في العشر الأخيرة. فهل سيفاجئون بهذا الغلاء الفاحش للسكن وباستغلال وطمع التجار الذين يحولون المناسبة إلى موسم للتجارة وليس للعبادة، ولمن سيشتكون؟ وكيف سيكون عليه حالهم؟

ويحدث هذا الجشع والاستغلال للمعتمرين بهذه الأيام المباركة وهذا الشهر الفضيل في ظل صمت و تجاهل وزارة التجارة والهيئة العليا للسياحة التي لم تحركا ساكنا تجاه هذا الغلاء، ولم تقوما بأي عمل لإيقاف مسلسل استنزاف جيوب الناس. ومع أننا لا ننكر على التجار التكسب المشروع ولكن لا يجب أن يصل إلى حد استغلال الناس. كما لا يمكن تبرير ارتفاع أسعار السكن في الفنادق والشقق على أنه استغلال التجار لموسم وحيد، فأيام السنة في مكة كلها عامرة بالزائرين والمعتمرين، فلا مجال للحديث عن الكساد واستغلال موسم يتيم.


أنني أوجه نداء للمسئولين بالدولة أن يتدخلوا فليس من العدل حرمان الفقراء من حق العمرة في رمضان وزيارة بيت الله والتعبد فيه، على وزارة التجارة أن تقوم بتحديد الأسعار وتشديد الرقابة عليها. كما أوجه نداء لأهل مكة وأقول لهم إن قريش كانت تقوم على خدمة الحجاج وإطعامهم وتقديم الكساء لهم في زمن الجاهلية, فأين أنتم من قريش؟ إن مكة مكان للعبادة فلا تحولوه إلى مكان للكسب غير المشروع.




hud],h ggpvldk v,phkdjih,idfjih,v,krih












عرض البوم صور غرور سمراء   رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد  إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للحرمين, اعيدوا, روحانيتهاوهيبتهاورونقها


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
طارق الحبيب للوئام : اعيدوا الاستماع لكلامي .. أنا جنوبي فكيف أسّب أهلي ؟! آل قطبي الحسني الصحافة والإعلام 2 19-06-2011 11:03 PM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 08:45 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات قبيلة بني كنانة و جميع المواضيع والمشاركات المنشورة لا تمثل وجهة نظر إدارة الموقع إنما تمثل وجهة نظر كتابها

Security team

  منتديات قبيلة كنانة