a
منتديات قبيلة كنانة منتديات قبيلة كنانة منتديات قبيلة كنانة منتديات قبيلة كنانة
 

 

 

آخر 10 مشاركات
سؤال عن فخذ اليعاقيب من قبيلة بني حرام (الكاتـب : علي_1 - )           »          مواقع بكل اللغات يسرد سيره الرسول صلى الله عليه وس حمد (الكاتـب : ابوعلى - )           »          نسب عشيرة الحديد - الأردن (الكاتـب : راشد مرشد - )           »          من كنانه ربعي وقريش ابن عمي عضيد (الكاتـب : الـمـرحـبـي - آخر مشاركة : عبدالله الشقيفي - )           »          الشيخ سعد عثمان خلاف الغِفاري بقلم عبدالكريم الخطيب (الكاتـب : الباحث بن خلاف - )           »          لنسأل هنا عن الأعضاء الغائبين (الكاتـب : خلاف الغفاري - آخر مشاركة : عبد المنعم أحمد - )           »          شجرة قبائل غِفار (الكاتـب : الباحث بن خلاف - آخر مشاركة : ابو مدين الحجاجي - )           »          موقع اثراء ، خاص بوزارة التعليم (الكاتـب : ابو مدين الحجاجي - )           »          هنا مدرسة محمد صلى الله عليه و سلم (الكاتـب : ابوعلى - آخر مشاركة : ابو مدين الحجاجي - )           »          بحث مختصر سلالة كنانة (الكاتـب : الباحث بن خلاف - آخر مشاركة : ابو مدين الحجاجي - )


العودة   منتديات قبيلة كنانة > المنتديات العامة > المنتدى التعليمي
التسجيل مـكـتـبـة بـنـي كـنـانـة التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

المنتدى التعليمي لكل ما يتعلق بالعلم والتعليم وشؤون الطلاب والمعلمين

تربية الابناء

المنتدى التعليمي

تربية الابناء

ولاً: مفهوم تربية الأبناء: التربية لغة: مشتقة من أصول ثلاثة: الأصل الأول: ربا يربو، بمعنى زاد ونما، ومنه قوله تعالى: {وَمَا ءاتَيْتُمْ مّن رِباً لّيَرْبُوَاْ فِى أَمْوَالِ ٱلنَّاسِ فَلاَ يَرْبُواْ

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-07-2012, 10:42 PM   رقم المشاركة: 1
مخالف




رقـم العضـوية 10636
تاريخ التسجيل Jul 2012
عدد المشاركات 98
 
 
كنزي غير متواجد حالياً

افتراضي تربية الابناء

ولاً: مفهوم تربية الأبناء:
التربية لغة: مشتقة من أصول ثلاثة:
الأصل الأول: ربا يربو، بمعنى زاد ونما[1]، ومنه قوله تعالى: {وَمَا ءاتَيْتُمْ مّن رِباً لّيَرْبُوَاْ فِى أَمْوَالِ ٱلنَّاسِ فَلاَ يَرْبُواْ عِندَ ٱللَّهِ} [الروم: 39].
الأصل الثاني: رَبّ يَرُب بوزن مدّ يمُدّ، بمعنى أصلحه، وتولّى أمره، وساسه وقام عليه.
يقال: ربّ الشيء إذا أصلحه، وربّيت القوم أي: سُستُهم[2].
الأصل الثالث: رَبِي يَربىَ على وزن خَفِي يَخْفَى، بمعنى نشأ وترعرع[3]؛ وعليه قول ابن الأعرابي:
فمن يك سائلاً عني فإنـــي بمكّة منزلي وبها ربَيْـــت[4]
الأبناء لغة: جمع ابن، وأصله بنو، قال ابن فارس: "الباء والنون والواو كلمة واحدة، وهو الشيء يتولّد عن الشيء كابن الإنسان وغيره"[5].
وتربية الأبناء: تنشئتهم وإعدادهم في جميع جوانبهم الشخصيّة[6] وفق المنهج الإسلامي لتحقيق العبودية لله عز وجل[7].

--------------------------------------------------------------------------------
[1] لسان العرب (5/126) مادة ربا.
[2] لسان العرب (5/95–96) مادة ربب.
[3] لسان العرب (5/128) مادة ربا.
[4] لسان العرب (5/128) مادة ربا.
[5] مقاييس اللغة (1/303) مادة بنو.
[6] الجوانب الشخصية: الجانب الإيماني، والعلمي، والفكري، والأخلاقي، والاجتماعي، والصحي، والمهني. انظر: الجوانب الأساسية لمقداد يالجن (ص 6).
[7] ينظر: الدراسات التربوية لأحمد الغامدي (ص21)، وأصول التربية الإسلامية لخالد الحازمي (19).


jvfdm hghfkhx












عرض البوم صور كنزي   رد مع اقتباس
قديم 19-07-2012, 10:42 PM   رقم المشاركة: 2
مخالف




رقـم العضـوية 10636
تاريخ التسجيل Jul 2012
عدد المشاركات 98
 
 
كنزي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تربية الابناء

ثانياً: العلاقة بين مفهوم التربية والتعليم:
التربية أعم وأشمل من التعليم؛ ذلك أن التعليم يعتني بتنمية الجانب العقلي فقط من جوانب الإنسان، وهذا الجانب يُعَدّ جزءاً من التربية التي تُعنى بتنمية جميع جوانب الإنسان[1].

--------------------------------------------------------------------------------
[1] ينظر: جوانب التربية الإسلامية الأساسية لمقداد يالجن (ص26).












عرض البوم صور كنزي   رد مع اقتباس
قديم 19-07-2012, 10:43 PM   رقم المشاركة: 3
مخالف




رقـم العضـوية 10636
تاريخ التسجيل Jul 2012
عدد المشاركات 98
 
 
كنزي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تربية الابناء

رابعاً: المعوقات التربوية:
1- إهمال الأسرة تربية الأبناء حتى يعتادوا الشر:
قال ابن القيم: "فمن أهمل تعليم ولده ما ينفعه وتركه سدًى فقد أساء إليه غاية الإساءة، وأكثر الأولاد إنما جاء فسادهم من قبل الآباء وإهمالهم لهم، وترك تعليمهم فرائض الدين وسننه، فأضاعوهم صغاراً، فلم ينتفعوا بأنفسهم، ولم ينفعوا آباءهم كباراً"[1].
2- فقدان القدوة الحسنة في البيئة الأسرية:
قال القاسمي: "إذا لحظ المرء ما ينجم من التربية المنزلية يجد أنه كما يكون الأهل يكون الطفل في الغالب، فإن كانوا ذوي نظام وطباع كريمة شبّ الطفل كذلك لما علم من أنه ميّال للتقليد والمحاكاة، وإن كانوا جهلاء أغبياء وذوي خمول أو ضعف في العزيمة شبّ الطفل على ذلك"[2].
3- تفويض الأسرة الأمور التربوية إلى الخادمات:
قال أحمد محمد جمال: "إن الشغالات يلعبن دوراً مهمًّا في حياة الأطفال النفسية فكثيراً ما يلجأن إلى تخبئة الحقائق، والسماح للأطفال بتصرفات تناقض أوامر الوالدين"[3].
4- وجود القدوة السيئة والخلطة بهم:
قال القاسمي ناصحاً الوالدين: "ويمنع الصبيّ من لغو الكلام وفحشه، ومن اللعن والسب، ومن مخالطة من يجري على لسانه شيء من ذلك؛ فإن ذلك يسري لا محالة من قرناء السوء، وأصل تأديب الصبيان الحفظ من قرناء السوء"[4].

--------------------------------------------------------------------------------
[1] تحفة المودود (ص139).
[2] موعظة المؤمنين (ص204).
[3] نساء وقضايا (ص 48).
[4] موعظة المؤمنين (ص204).












عرض البوم صور كنزي   رد مع اقتباس
قديم 19-07-2012, 10:43 PM   رقم المشاركة: 4
مخالف




رقـم العضـوية 10636
تاريخ التسجيل Jul 2012
عدد المشاركات 98
 
 
كنزي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تربية الابناء

خامساً: كيفية بناء الجوانب الشخصية لدى الأبناء:
1- البناء العلمي:
يقول ابن الجوزي ناصحاً ابنه: "فينبغي لذي الهمّة أن يترقّى إلى الفضائل، فيتشاغل بحفظ القرآن وتفسيره، وبحديث الرسول صلى الله عليه وسلم، وبمعرفة سيره وسير أصحابه والعلماء من بعدهم، ولا بدّ من معرفة ما يقيم به لسانَه من النحو، ومعرفة طرف مستعمل في اللغة، والفقه أصل العلوم، والتذكير حلواؤها وأعمّها نفعاً"[1].
والبناء العلمي يكون بالأمور التالية:
ـ التنويه بفضل العلم ومكانة العلماء، وغرس ذلك في نفوس الأبناء.
ـ تعليمهم آداب طالب العلم.
ـ تركيز الأبناء على التخصّص العلمي حسب استعداداتهم وميولهم.
ـ تعليمهم المنهجية في الطلب[2].
2- البناء الاعتقادي:
قال ابن قدامة: "فإذا بلغ الصبيّ فأول واجب عليه تعلّم كلمَتَي الشهادة وفهم معناهما، وينبغي أن يتعلّم الإيمانَ بالبعث والجنة والنار..."[3].
ويكون البناء الاعتقادي بالآتي:
ـ تعليم الأبناء المسائل الإيمانية والمباحث العقدية.
ـ استخدام الأدلة العقلية والحقائق العلمية في دعم المباحث العقدية.
ـ تكوين عاطفة قوية دافعة إلى السلوك الحسن لدى الأبناء بموجب العقيدة الصحيحة.
ـ توضيح آثار التربية الإيمانية على الفرد المسلم للأبناء[4].
3- البناء الأخلاقي:
قال ابن القيم: "ومما يحتاج إليه الطفل غاية الاحتياج الاعتناء بأمر خُلُقه؛ فإنه ينشأ على ما عوّده المربي في صغره"[5].
ويتمثل البناء الأخلاقي في الآتي:
ـ تعريف الأبناء بأهمية الأخلاق وغرسها في قلوبهم.
ـ الوقوف بهم على معالم الأخلاق وحدودها وضوابطها.
ـ تنشئة الأبناء على القيم الأخلاقية في جميع المراحل العمرية، مع استخدام كافة الأساليب التربوية في ذلك.
ـ تنمية روح الالتزام والإرادة الأخلاقية[6].
4- البناء التعبّدي:
قال أبو الوليد الباجي لابْنيْه موصياً لهما: "وتنقسم وصيّتي لكما قسمين: فقسم فيما يلزم من أمر الشريعة؛ فأما القسم الأول فالإيمان بالله عز وجل... والتمسك بكتاب الله... وإقام الصلاة فإنها عمود الدين... ثم أداء زكاة المال لا تؤخّر عن وقتها... ثم صيام رمضان فإنه عبادة السرّ وطاعة الربّ... ثم الحج إلى بيت الله الحرام من استطاع إليه سبيلاً..."[7].
ويتركز البناء التعبّدي فيما يلي:
ـ تنمية روح المحبة للعبادات بالتعريف بها وذكر فضلها وأهميتها.
ـ تنشئة الأبناء على العبادة منذ المراحل الأولى، وتدريبهم عملياً عليها بالأساليب التربوية.
ـ تحلية نفوسهم بالنيات الحسنة، وتطهيرها من النيات السيئة.
ـ تكوين الوعي الكامل لدى الأبناء بالآثار التربوية للعبادات[8].
5- البناء الاجتماعي:
قال القاسمي: "الوقت الذي تمضيه في أداء الواجبات الاجتماعية ليس بوقت ضائع؛ لأن حبّ الغير ومعاونته والعمل على نشر العلم وتقليل وطأة الفاقة كلها من دلائل السعادة"[9].
والبناء الاجتماعي يكون بالآتي:
ـ تنمية روح الأخوة الإيمانية لدى الأبناء.
ـ تعريفهم بمقاصد الوحدة الإسلامية والتكافل الاجتماعي.
ـ تعليمهم الحقوق الاجتماعية[10]، مع بيان أهميتها في بناء كيان المجتمع.
ـ تكوين شخصية اجتماعية مراعية لضوابط الخلطة الاجتماعية[11].
6- البناء الصّحي:
قال السعدي: "أولى الناس ببرّك وأحقّهم بمعروفك أولادك؛ فإنهم أمانات جعلهم الله عندك، ووصّاك بتربيتهم تربية صالحة لأبدانهم وقلوبهم... فإنك إذا أطعمتهم وكسوتهم وقمت بتربية أبدانهم فأنت قائم بالحقّ مأجور"[12].
ويتمثل البناء الصحي في الآتي:
ـ تعليم الأبناء الالتزام بقواعد الصحة العامة.
ـ تبصيرهم بأن الفرائض والسنن الإسلامية تساعد على صحة البدن.
ـ تعويدهم على ممارسة الرياضة البدنية وفق الضوابط الشرعية.
ـ تبصيرهم بآداب البناء الجسمي[13].
7- البناء الفكري:
قال السعدي: "وينبغي للوالد أن يشاور أولاده في الأمور المتعلقة بهم، ويستخرج آراءهم، ويعوّدهم على تربية أفكارهم وتنمية عقولهم"[14].
والبناء الفكري يكون بالأمور الآتية:
ـ تعويد ذهن الأبناء على الاستنباط واستخراج المسائل العلمية من النصوص.
ـ تنميتهم على استدامة التفكير والنظر المعتبر في مخلوقات الله عز وجل.
ـ إبعاد ذهن الأبناء عن التفكير في الأمور الفاسدة.
ـ ترويض أذهانهم على تدبر وتفهم الآيات القرآنية والأحاديث النبوية[15].
8- البناء العملي المهني:
قال جمال الدين القاسمي: "خليق بالآباء ـ وإن كانوا في غنىً أو جاه ـ أن يربّوا أولادهم على مبدأ الاعتماد على النفس والاستقلال بأن يستعدّ في حياة والديه للعمل؛ لأن الحياة لا تقوم إلا بالحركة والسعي والعمل والتدبير"[16].
ويتمثل البناء المهني في الآتي:
ـ تبصير الأبناء بفضل العمل وأهميته، وتنمية ذلك في نفوسهم.
ـ تعليم الأبناء أخلاقيات العمل وآدابه.
ـ تعليمهم الفنون الاقتصادية حسب رغباتهم وقدراتهم[17].

--------------------------------------------------------------------------------
[1] لفتة الكبد إلى نصيحة الولد (ص30–34).
[2] ينظر: علم النفس التربوي في الإسلام ليوسف القاضي ومقداد يالجن (ص282–291).
[3] مختصر منهاج القاصدين (ص20).
[4] ينظر: علم النفس التربوي في الإسلام (ص241–267).
[5] تحفة المودود (ص146).
[6] ينظر: علم النفس التربوي في الإسلام (ص356–360).
[7] الوصية للباجي (ص28–30).
[8] علم النفس التربوي في الإسلام (ص306–334).
[9] جوامع الآداب في أخلاق الأنجاب (ص16).
[10] الحقوق الاجتماعية: كحق الوالدين، والحقوق الزوجية، وحق الجوار... الخ.
[11] ينظر: علم النفس التربوي في الإسلام (ص363–379).
[12] بهجة قلوب الأبرار، المجموعة الكاملة: قسم الحديث (128).
[13] ينظر: علم النفس التربوي في الإسلام (ص385–394).
[14] الرياض الناضرة، المجموعة الكاملة: قسم الثقافة (1/415).
[15] ينظر: جوانب التربية الإسلامية لمقداد يالجن (ص83–134).
[16] جوامع الآداب في أخلاق الأنجاب (ص47).
[17] ينظر: أصول التربية الإسلامية للحازمي (ص171–128).












عرض البوم صور كنزي   رد مع اقتباس
قديم 19-07-2012, 10:45 PM   رقم المشاركة: 5
مخالف




رقـم العضـوية 10636
تاريخ التسجيل Jul 2012
عدد المشاركات 98
 
 
كنزي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تربية الابناء

سادساً: الأساليب المعينة على تربية الأبناء:
1- التربية بالقدوة:
قال القاسمي: "فمن أخصّ واجبات معلّميهم أن يكونوا قدوة حسنة، وأن يقوّوا فيهم ـ وهم في بدء نشأتهم ـ حبّ العمل وامتلاك النفس والصبر والثبات"[1].
2- التربية بالترغيب والترهيب:
قال السعدي: "فالموفّق لا يزال مع أولاده في حثّ على الخير وترغيب، وزجر عن الشر وترهيب، وتربية عالية وتأديب، حتى يرى من فلاحهم ما تقرّ به عينه في الحياة، وبعد الممات"[2].
3- التربية بالقصة:
قال منّاع القطان: "ممّا لا شكّ فيه أنّ القصة المحكمة الدقيقة تطرق السامع بشغف، وتنفذ إلى النفس البشرية بسهولة ويسر... ولذا كان الأسلوب القصصي أجدى نفعاً وأكثر فائدة، والمعهود حتى في حياة الطفولة أن يميلَ الطفل إلى سماع الحكاية، ويصغي إلى رواية القصة... هذه الظاهرة الفطرية ينبغي للمربّين أن يفيدوا مِنها في مجالات التعليم"[3].
4- التربية بالموعظة:
قال ابن القيم: "القابل الذي عنده نوع غفلة وتأخّر يدعَى بطريق الموعظة الحسنة"[4].
5- التربية بضرب الأمثال:
قال عبد الرحمن النحلاوي: "فالتربية بالأمثال القرآنية والسنة النبوية طريقة تربوية قائمة بذاتها، توظّف العقل والوجدان وتربيهما... وهي طريقة ذات نتائج فعالة في حياة الفرد والجماعة، ذات أثر عميق في النفس والسلوك، وفي كيان المجتمع وتكوين علاقاتهم"[5].

--------------------------------------------------------------------------------
[1] جوامع الآداب (ص23).
[2] بهجة قلوب الأبرار، المجموعة الكاملة: قسم الحديث (ص 128).
[3] مباحث في علوم القرآن (ص305).
[4] مفتاح دار السعادة (ص217).
[5] التربية بضرب الأمثال (ص10).












عرض البوم صور كنزي   رد مع اقتباس
قديم 19-07-2012, 10:45 PM   رقم المشاركة: 6
مخالف




رقـم العضـوية 10636
تاريخ التسجيل Jul 2012
عدد المشاركات 98
 
 
كنزي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تربية الابناء

سابعاً: المبادئ التربوية الهامّة:
1- اقتران العلم النظري بالممارسات العملية:
قال القاسمي: "فمن أراد أن يحصل لنفسه خلقُ الجود فطريقه أن يتكلّف تعاطي فعل الجود وهو بذل المال، فلا يزال يطالب نفسه ويواظب عليه تكلّفاً مجاهداً نفسَه حتى يصير ذلك طبعاً له"[1].
2- التدرّج في العملية التربويّة:
قال ابن خلدون: "اعلم أن تلقينَ العلوم للمتعلّمين إنما يكون مفيداً إذا كان على التدرّج شيئاً فشيئاً، وقليلاً قليلاً"[2].
3- توجيه الملكات والمواهب حسب ميول المربَّى:
قال ابن القيم: "ومما ينبغي أن يعتمَد حالُ الصبي وما هو مستعدّ له من الأعمال ومهيّأ له منها؛ فيعلم أنه مخلوق له، فلا يحمله على غيره ما كان مأذوناً فيه شرعاً، فإنه إن حمله على غير ما هو مستعدّ له لم يفلِح فيه، وفاته ما هو مهيّأ له، فإذا رآه حسنَ الفهم صحيحَ الإدراك جيّد الحفظ واعياً فهذه من علامات قبوله وتهيُّئِه للعلم... وإن رآه بخلاف ذلك من كلّ وجه وهو مستعدّ للفروسية... مكّنه من أسباب الفروسية والتمرّن عليها"[3].
4- مراعاة تكليف الطفل ما يعقله عند العملية التربوية:
مرّ عمر بن الخطاب على امرأة وهي توقِظ ابنها لصلاة الصبح، فهو يأبى، فقال:
(دعيه، لا تعنتيه، فإنها ليست عليه حتى يعقلها)[4].
5- مراعاة الفروق الفردية:
قال ابن قدامة وهو يعدّد وظائف المعلم: "ومنها: أن ينظرَ في فهم المتعلّم، ومقدار عقله، فلا يُلقي إليه ما لا يدركه فهمه، ولا يحيط به عقله"[5].
6- المتابعة والتقويم:
قال القاسمي: "ومهما رأى فيه ـ أي: في الصبي ـ مخايل التمييز فينبغي أن يحسن مراقبته، وأول ذلك ظهور أوائل الحياء... فالصّبي المستحي لا ينبغي أن يهمَل، بل يستعان على تأديبه"[6].
7- ترك المجال للولد في اللّعب والترويح:
فعن الحسن أنه دخل منزله وصبيان يلعبون فوق البيت، ومعه عبد الله ابنه، فنهاهم، فقال الحسن: (دَعْهم، فإن اللعب ربيعهم)[7].
8- استخدام أسلوب التعريض عند العملية التربوية:
قال القرافي وهو يعدّد صفات المربي: "أن يزجرَ المتعلّم عن سوء الأخلاق بطريق التعريض ما أمكن، ولا يصرّح؛ لأن التصريح يهتك حجاب الهيبة، ويورث الجرأة على الهجوم"[8].

--------------------------------------------------------------------------------
[1] موعظة المؤمنين (ص197).
[2] المقدمة (1/734).
[3] تحفة المودود (ص148).
[4] انظر: العيال لابن أبي الدنيا (ص220).
[5] مختصر منهاج القاصدين (ص26).
[6] موعظة المؤمنين (ص204).
[7] انظر: العيال لابن أبي الدنيا (ص335).
[8] انظر: إحياء علوم الدين (2/71).












عرض البوم صور كنزي   رد مع اقتباس
قديم 19-07-2012, 10:46 PM   رقم المشاركة: 7
مخالف




رقـم العضـوية 10636
تاريخ التسجيل Jul 2012
عدد المشاركات 98
 
 
كنزي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تربية الابناء

ثامناً: من أقوال السلف:
ـ قال ابن عمر رضي الله عنهما لرجل: (يا هذا، أحسِن أدبَ ابنك، فإنّك مسؤول عنه، وهو مسؤول عن برِّك)[1].
ـ قال سعيد بن العاص رضي الله عنه: (إذا علّمتُ ولدي القرآن وأحججته وزوّجته فقد قضيتُ حقّه، وبقي حقّي عليه)[2].
ـ قال سفيان الثوري: "من حقّ الولد على الوالد أن يحسنَ أدبه"[3].

--------------------------------------------------------------------------------
[1] انظر: العيال لابن أبي الدنيا (ص231).
[2] انظر: العيال لابن أبي الدنيا (ص225).
[3] انظر: العيال لابن أبي الدنيا (ص232).












عرض البوم صور كنزي   رد مع اقتباس
قديم 19-07-2012, 10:46 PM   رقم المشاركة: 8
مخالف




رقـم العضـوية 10636
تاريخ التسجيل Jul 2012
عدد المشاركات 98
 
 
كنزي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تربية الابناء

تاسعاً: ملحقات البحث:
قصص:
1- قال محمد بن عمران الضبي: سمعت أبي يحكي قال: مرّ سفيان الثوري بزياد بن كثير، وهو يصفُّ الصبيانَ للصلاة، ويقول: استووا، اعتدلوا، سوّوا مناكبكم وأقدامكم، اتّكئ على رجلك اليسرى، وانصب اليمنى، وضَع يديك على ركبتيك، ولا تسلّم حتى يسلّم الإمام من كلا الجانبين، فقام سفيان ينظر، ثم قال: "بلغني أنّ الأدب يطفئ غضب الربّ"[1].
2- قال حسن بن علي بن حسن: دخلت مع أبي على حسن بن علي، فقال: كم لابنك هذا من سَنَة؟ قال: سبع سنين، قال: فمره بالصلاة[2].
3- قال رجل للأعمش: هؤلاء الأطفال حولك! قال: اسكت، هؤلاء يحفظون عليك أمر دينك[3].

أبيات شعرية:
ينشأ الصغير على ما كان والده


إنّ الأصولَ عليها ينبت الشجر[4]



عوّد بنيك على الآداب في الصغر
فإنمــا مثـل الآداب تجمعهـا
هـي الكنوز التي تنمو ذخائرها


كيما تقرّ بهـم عينـاك في الكبـر
في عنفوان الصبا كالنقش في الحجر
ولا يخاف عليها حادث العبـرِ[5]



وإنّ مـن أدبتــه في الصبـا
حـتى تـراه مورقـاً ناضـراً


كالعـود يسقى الماء في غرسه
بعد الذي أبصرت من يبسه[6]



قد ينفع الأدبُ الأحداث من صغر
إنّ الغصـون إذا قوّمْتها اعتدلت

وليس ينفع بعـد الشيبة الأدبُ
ولن تلين إذا قوّمتها الخُشبُ[7]



محامــد:
1- الحمد لله ربّ العالمين، بيـّن بقويم الشرع حقوق البنات والبنين، وأقام بقسطاط العدل ميزانه في العالمين، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، فطر الوالدين على محبة الذرية، وأبان بحكمته البالغة منهج التأديب والتربية، وأشهد أن محمداً عبده المبعوث بأجل العبادات، وأكمل الآداب، أكرم نبي ووالد، وأفضل مربٍّ وأخلص عابد، فاللهم صلّ وسلِّم وبارك على نبينا محمّد وعلى آله وصحبه، وسلّم تسليماً كثيراً إلى يوم الدين.
2- الحمد لله العظيم شأنه، العزيز سلطانه، الدائم بره وإحسانه، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، مَنّ على من يشاء بالأولاد، وجعلهم فتنة يتبين بها الشاكر الذي يقوم بتربيتهم ويصونهم عن الفساد، والمهمل الذي يتهاون بتهذيبهم فيكون عليه حسرة في الدنيا ويوم يقوم الأشهاد، وأشهد أن محمداً عبد الله ورسوله، دعانا إلى الإصلاح والتأديب والتربية والتهذيب؛ القائل: ((ما نحل والدٌ ولداً نحلاً أفضل من أدب حسن))، صلى الله وسلم وبارك عليه، وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم المعاد.

أدعيــــة:
{رَبَّنَا وَٱجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِن ذُرّيَّتِنَا أُمَّةً مُّسْلِمَةً لَّكَ} [البقرة:127].
{رَبّ هَبْ لِى مِن لَّدُنْكَ ذُرّيَّةً طَيّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ ٱلدُّعَاء} [آل عمران:138].
{رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوٰجِنَا وَذُرّيَّـٰتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَٱجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَاماً} [الفرقان:74].
{رَبّ أَوْزِعْنِى أَنْ أَشكُرَ نِعْمَتَكَ ٱلَّتِى أَنْعَمْتَ عَلَىَّ وَعَلَىٰ وٰلِدَىَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَـٰلِحاً تَرْضَـٰهُ وَأَصْلِحْ لِى فِى ذُرّيَّتِى إِنّى تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنّى مِنَ ٱلْمُسْلِمِينَ} [الأحقاف:15].

مراجع للتوســـع:
كتاب العيال لابن أبي الدنيا.
الوصية لأبي الوليد الباجي.
تحفة المودود بأحكام المولود لابن قيم الجوزية.
لفتة الكبد إلى نصيحة الولد لابن الجوزي.
جوامع الآداب في أخلاق الأنجاب لجمال الدين القاسمي.
تحرير المقال في آداب وأحكام وفوائد يحتاج إليها مؤدّبو الأطفال للهيثمي.

--------------------------------------------------------------------------------
[1] انظر: الحلية لأبي نعيم (7/79).
[2] انظر: العيال لابن أبي الدنيا (ص222).
[3] انظر: الكفاية في علم الرواية (ص215).
[4] أدب الدنيا والدين للماوردي (ص238).
[5] جواهر الأدب للهاشمي (ص709).
[6] جامع بيان العلم وفضله (1/86).
[7] جواهر الأدب (ص709).












عرض البوم صور كنزي   رد مع اقتباس
قديم 19-07-2012, 10:49 PM   رقم المشاركة: 9
مشرف سابق

الصورة الرمزية احمد الناشري



رقـم العضـوية 467
تاريخ التسجيل Jan 2011
عدد المشاركات 4,773
القبيلة الناشري
مكان الإقامة جده
المهنة وزاره الداخليه
 
 
احمد الناشري غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تربية الابناء

الله يعطيك العافيه اخو الكريم

على روعه موضوعك

لك خالص شكري وتقديري

تقبل تحياتي












التوقيع

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 
آخر مواضيعي

0 اعتذر من الجميع
0 لهجة عتيبه وبعض قبائل نجد
0 اقدم اعتذاري للجميع
0 صدقه يحبها الله ورسوله
0 الرجاء الجميع يصوت

عرض البوم صور احمد الناشري   رد مع اقتباس
قديم 19-07-2012, 10:55 PM   رقم المشاركة: 10
مراقب

الصورة الرمزية خلاف الغفاري

رقـم العضـوية 10314
تاريخ التسجيل Nov 2011
عدد المشاركات 5,169
القبيلة ال خلاف الغفاري
مكان الإقامة الحجاز
 
 
خلاف الغفاري غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تربية الابناء

موضوع رائع ومفيد
الله يجزاك خير












التوقيع

 
آخر مواضيعي

0 عبدالله بن عروة الغفاري . صاحب وفدائي الحسين بن علي رضي الله عنه
0 اين انتم ياابناء العمومه
0 الحب العذري ماهو ومن اين اتى / للتربية الذاتية للبشر الموضوع الاصلي: الحب العذري ما
0 كل عام وانتم بخير .. عيدكم مبارك
0 رحبو فيني انا رجعت

عرض البوم صور خلاف الغفاري   رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد  إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الابناء, تربية


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وسائل الاستفادة من الرحلات البرية في تربية الأبناء على الصفات الحميدة خلاف الغفاري رحلات القنص و السفر و السياحة 2 17-02-2012 02:22 PM
"تربية بنات" الليث تُحقِّق مع أستاذة جامعية وافدة تروِّج لآراء شاذة الامير الرحماني المنتدى التعليمي 0 14-04-2011 10:49 AM
"تربية بنات" الليث تُحقِّق مع أستاذة جامعية وافدة تروِّج لآراء شاذة آل قطبي الحسني المنتدى التعليمي 1 04-04-2011 07:59 PM
مصرع جنديين من سجن رنية على طريق تربية - الطائف آل قطبي الحسني الصحافة والإعلام 4 09-08-2010 04:05 AM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 05:36 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات قبيلة بني كنانة و جميع المواضيع والمشاركات المنشورة لا تمثل وجهة نظر إدارة الموقع إنما تمثل وجهة نظر كتابها

Security team

  منتديات قبيلة كنانة